آخر الأخبار

جاري التحميل ...

متى يبدأ الوحام بالولد؟



متى يبدا الوحام بالولد
هل كنت تعلمين أن الأقوايل التي تشير إلى إمكان تحديد جنس الجنين تتعدّد من خلال الإعتماد على الوحام الذي تعانين منه خلال الحمل؟ تعتبر لحظة معرفة نوع الجنين من اللحظات التي تنتظرها كل امرأة خلال الحمل. حتى أنها تبدأ بالتفكير بهذا الموضوع قبل الحمل. لذلك، قد تلجأين في بعض الأحيان إلى الإعتماد على بعض الطرق المنزلية التي من شأنها أن تحدّد جنس مولودك المنتظر.
هل تشعرين برغبة أكبر بتناول الأطعمة المالحة أو الحلويات خلال فترة الحمل؟
تشير العديد من الدراسات إلى أن في حال لاحظت زيادة رغبتك بتناول الأطعمة المالحة خلال الحمل، من المحتمل أن تكوني حاملاً بولد. فتبدأين بطلب تناول هذا النوع من الأطعمة مثل البطاطا والمخلّلات والمعجنات والفشار وغيرها.
أيضًا، في حال كنت تتناولين الأطعمة الغنية بالتوابل أو تلك التي تكون غنية بالأملاح والبروتين، ابدأي بتجهيز أغراض ابنك!
هذا وصرّحت العديد من النساء إلى أنهن بدأن بالشعور بهذا الوحام خلال الفصل الأول من الحمل، أي خلال الأشهر الثلاثة الأولى.
في هذا السياق، تتعدّد الطرق الأخرى التي من شأنها أن تحدّد نوع الجنين ومن بينها وزنه خلال الحمل وشكل بطنك وسرعة دقات قلب الجنين وشكل الثديين ووزنك وغيرها من الأمور.
لكن في النهاية المطاف، تبقى الوسيلة الأكثر ضمانةً من أجل الكشف عن جنس الجنين هي من خلال الخضوع لفحص بالموجات فوق الصوتية خلال الشهر الرابع من الحمل تقريبًا.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

Health Views Five

2016