آخر الأخبار

جاري التحميل ...

آخر إنسان حي منذ عام 1899!




أصبحت الإيطالية إيما مورانو رسميا أكبر معمرة على وجه الأرض بعد وفاة الأمريكية سوزانا موشات جونز، كونها تبلغ من العمر 116عاما.
ولدت إيما في منطقة بييمونتي بشمال ايطاليا يوم 29 نوفمبر، 1899، وهي الآن تعيش في بلدة صغيرة على ضفاف بحيرة بالقرب من الحدود السويسرية، ورغم أن عمرها 116 عاما إلا أنها في حالة صحية جيدة.
وقال الأطباء المشرفون على الحالة الصحية للمعمرة الإيطالية إن سبب طول عمرها يعود إلى نظامها الغذائي وحصولها على قدر كاف من النوم، حيث قالت إنها تتناول البسكويت مع الحليب أو الماء في وجبة الإفطار، ثم تتناول خلال اليوم بيضتين إحداهما نيئة والأخرى مطبوخة، طبقا لتعليمات الطبيب الذي نصحها بذلك بعد أن أخبرها أنها مصابة بالأنيميا وهي في العشرين من عمرها، أما وجبة الغداء فتتكون يوميا من "الباستا" الإيطالية مع اللحم المفروم، وفي العشاء تكتفي بكوب من الحليب بدلا من وجبة.
ولم يكن زواج إيما سعيدا حيث انفصلت عن زوجها في عام 1938 ولم تتزوج أبدا بعد ذلك، قائلة إنها لم تكن ترغب في أن يسيطر عليها أي شخص، ولم تتقاعد من عملها إلا عند بلوغها سن 75 .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

Health Views Five

2016